السبت، 19 فبراير، 2011

خذوها وانصرفوا



لماذا ترحلون !
تجهزون عرائسكم
وتبدؤون التحليق معهن في عالم
من الأمسيات الرائعة الحالمة
اللامثيل لها .. ثم ترحلون !
تتركون مخلفاتكم البائسة خلفكم !
لماذا !
محتوياتكم باتت من زمان القهر المتأجج ناراً
متبجحةً بعهودكم الموثقة بالألاعيب الذكية
والأعاجيب الكاذبة ولكن !
لماذا ترحلون !
أسعداء أنتم بانتصاراتكم السوداء باسوداد عباءتها الخجلى بكم !
أفرحون بثقل ما تحملون من كبرياء وتمرد وتمدد في أكتافكم !
انظروا إلى انكماش ضمائركم .. انظروا إلى ضيق عالمكم الزائف المقنّع
صوت ينادي وحشرجة أنثوية يخالطها رعاف ورعاف ورعاف ..
من أين وإلى أين !
عباءتها الممزقة تجرجرها خلفها وفي ذيلها بقايا من دماء
وتنهض من عرسها المزعوم وفوق شفاها عتب :
لماذا يا سادة الأعراس دوماً
تمزقون وترحلون !


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق